أفضل أنواع خشب الأبواب

الخشب


يُعد الخشب من المواد الأساسية التي يعتمد عليها الإنسان في الصناعة، والخشب من المواد العضويَّة مصدره أشجار الغابات والشّجيرات، ويختلف نوع الخشب حسب مصدره فبعضه يمتاز بالصّلابة ويصلح لاستخدامه للأبواب الخارجية مثل: خشب البلوط، وخشب الجوز وخشب الآش، وبعضه خشب لين أقل قساوةً يسمى الخشب الناعم مثل خشب الصنوبر والسرو والتنوب ويستخدم خشبها لصناعة الأبواب الداخلية، من أشهر الدول المصدِّرة للخشب: أمريكا، والسويد، وفنلندا، وألمانيا، وروسيا، والبرازيل، وتشيلي، وكندا، وأستراليا.

يُحدّد نوع الخشب حسب المادة المُراد إنتاجها؛ فيُستَخدم خشب الأرز والكتان لصناعة المواد العازلة للحرارة إذ إن خشب الأرز يُعد من أفضل المواد التي تعزل الحرارة في الصيف وتحافظ على المبنى باردًا في الصيف، أما في الشتاء فهو يحافظ على الدفء وبالتالي تقل من مصاريف التدفئة ويعود السبب الرئيس بأنه عازل للحرارة إلى أن كثافته منخفضة وتوجد الكثير من التجاويف داخل الخشب التي تُعبأ بالهواء وبالتالي تُحافظ على الحرارة.

بُدِئ استخدام الخشب مع اكتشاف ميزاته العديدة التي زادت من أهميته وانتشاره، ومن أهم هذه الميزات توافر معدلات كافية من الأشجار التي يُمكن تعويضها بزراعة المزيد من الغطاء النباتي، وللخشب خصائص تُميِّزه وهي مزيج من قوَّة التحمل والصلابة والمتانة، تجعله قابلًا للاستخدام في الصناعة وتعدّد استعمالاته، وذلك لسهولة التّعامل مع مادة الخشب. يُعد الخشب مصدرًا هامًّا لصناعة الأبواب الخشبية بأنواع مختلفة تختلف بجودتها وصفاتها، وقد لعب دورًا مهمًا في تاريخ الحضارة فقد استخدمها البشر في الوقود ومواد بناء المنزل أو العمارات السكنيَّة والأثاث والورق، والأدوات والأسلحة[٤]، بالإضافة لتجهيز المكاتب والمؤسسات إذ إن اختيار النوع المناسب لخشب الأبواب يُعد مصدرًا للحيرة، خاصةً في حال الرغبة باختيار أنواع تمتاز بصفات محددة كخاصية عزل الصوت أو اختيار أبواب خشبية بأشكال جميلة.


أفضل أنواع خشب الأبواب